مؤسّسة أكاديميّة بحثيّة فكريّة مستقلّة، غير حكومية، غير حزبية، تسعى للمساهمة في بناء حاضر ومستقبل سوريا

إنشاء مكتب لتوظيف اللاجئين في الزعتري والأردن تتعهد بتوفير 200 ألف فرصة عمل لهم

12

تعهدت الحكومة الأردنية بتوفير ما يصل إلى 200 ألف فرصة عمل على مدى عدة سنوات للاجئين السوريين، مقابل قروض دولية ومزايا تجارية واستثمارات من المجتمع الدولي من شأنها أيضاً أن تعود بالفائدة على السكان الأردنيين.

وقالت مفوضية الأمم المتحدة للاجئين، إنه سيتم مناقشة سبل تحسين الفرص الاقتصادية للاجئين السوريين، والحد من اعتمادهم على المعونة، وإعطائهم فرصة لاستخدام مهاراتهم وتطويرها، في مؤتمر يُعقد في جنيف يومي 17 و18 أكتوبر.

وسوف يناقش اجتماع جنيف الذي يضم المسؤولين الحكوميين والمنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية والأكاديميين والخبراء كيفية وضع برنامج عمل يمكن أن يدعم الإدماج الاقتصادي للاجئين بطريقة تفيد المجتمع المضيف أيضاً.

وأصدرت وزارة العمل الأردنية ما يقرب من 30 آلاف تصريح عمل للاجئين السوريين، كما أصدرت قوانين تمكّن أشخاصاً من العمل رسمياً خارج المخيمات، في البلدات والمدن في كافة أنحاء الأردن، مما يتيح للاجئين الحاصلين على تصاريح عمل مغادرة المخيم لمدة تصل إلى شهر قبل العودة لتجديد أوراقهم.

وأنشأت مفوضية اللاجئين ومنظمة العمل الدولية أول مكتب توظيف للاجئين السوريين داخل مخيم الزعتري، وهو ينظم معارض عمل ويقدم المشورة للمقيمين حول إيجاد فرص وظيفية والحصول على تصاريح العمل.

وقالت مسؤولة وسائل كسب الرزق في المفوضية في الأردن، “لاورا بوفوني”، بأن القوانين الأردنية الجديدة بشأن تصاريح العمل للاجئين تعتبر خطوة تستحق الترحيب، وأضافت “نأمل أن يشجع ذلك المجتمع الدولي والقطاع الخاص على المشاركة بشكل أكبر في التنمية والاستثمار في الاقتصاد الأردني”.

ولفتت بوفوني إلى إن “توفير فرص العمل رسمياً للاجئين السوريين سيمنحهم المزيد من الأمن والاستقرار الاقتصاديين، ونود أن نرى أيضاً مزيداً من المرونة من القطاعات التي يمكنهم العمل فيها، والتركيز على جودة العمل بما في ذلك فرص التدريب والتطور”.

مصدر شبكة شام
تعليقات