مؤسّسة أكاديميّة بحثيّة فكريّة مستقلّة، غير حكومية، غير حزبية، تسعى للمساهمة في بناء حاضر ومستقبل سوريا

أكثر من 150 شخصية سورية من منصات ومكونات متنوعة وجهت لهم الدعوة لحضور الرياض 2

14

وجهت المملكة العربية السعودية أكثر من 150 دعوة لشخصيات سياسية سورية لحضور مؤتمر الرياض 2، والذي يهدف لتوسيع دائرة التمثيل في المعارضة السورية، توزعت الدعوات على منصات “القاهرة، موسكو، وهيئة التنسيق، ومستقلون، وممثلي الفصائل العسكرية، والائتلاف الوطني، في حين غابت الدعوات للهيئة العليا للمفاوضات والتي أعلن غالبية أعضائها استقالتهم بالأمس، كما أعلن عدد من المدعوين المستقلين رفضهم المشاركة في المؤتمر.

تضمنت قائمة من اختارتهم الرياض لتمثيل المعارضة السورية والشعب السوري الحر بالأسماء عن منصفة القاهرة 11 شخصية وهم ” جمال سليمان، قاسم خطيب، فراس الخالدي، منير درويش، أحمد كبتول ، أحمد الأحمر، عمار النحاس، حسن محب الدين، علي العاصي، عبد السلام النجيب، وفيق عرنوس”.

وعن هيئة التنسيق 15 شخصاً وهم ” حسن عبد العظيم، صفوان عكاش، احمد العسرواي، منير البيطار، أليس مفرج، جون نسطة، محمد مروان غازي، محمد أحمد حجازي، فاتن عبارة، نشأة طعيمة، يحيي عزيز، ابراهيم معروف، نوار غازي، محمد مروان غازي، إياد التقي”.

كما دعت عن المستقلين 64 مستقلاً منهم 16 سيدة وهن ” سميرة المسالمة، بسمة قضماني، سميرة مبيض، فدوى العجيلي، سارة قرقور، مرح البقاعي، فرح الأتاسي، حسنة الحريري، لينا الوفائي، مريم جلبي، هنادي أبو عرب، مي الرحبي، هند قبوات، مي سكاف، فضلة خضر اليوسف”.

و من المستقلون الذكور 48 شخصاً وهم ” فؤاد علوش، عيسى إبراهيم، زياد أبو حمدان، محمد حسام الحافظ، وليد الزعبي، خالد المحاميد، وليد السنكري، يحيى العريضي، إبراهيم باشا، أحمد طعمة، مروان العش، محمد الحاج علي، عبد الرحمن ددم، ناصر الحريري، أمجد خليل، خالد الزامل، مصطفى هاشم، خليل الآغا، فهد القاضي، ضرار البشير، عبد الباسط الطويل، مازن الصواف، سعد شويش، عبد الجبار العقيدي، عوض العلي، سليمان عبيد، جمال النميري، مطيع البطين، حسن الدغيم، أحمد بري، طارق الكردي، خالد شهاب الدين، إياد شمسي، أسعد الزعبي، أيمن العاسمي، رائد الصالح، إبراهيم الجباوي، أحمد رحال، إبراهيم برو، حسن الحتيتي، نمرود سليمان، محمود الكسر، جبرائيل كورية، محمد أمين، محمد جوجة، بريتا حج حسن، أنس فتيح”.

وعن الفصائل العسكرية دعت 22 ممثلاً هم ” أحمد عثمان، بشار الزعبي، تيسير علوش، أحمد جباوي، عبد اللطيف الحوراني، أحمد العودة، زياد الحريري، بشار الفارس، محمد علوش، محمد مهدي الدهني، ياسر عبد الرحيم، جاسر نجيب جبارة، طلال خلف العلي، حسن خليل حاج علي، حسن رجوب، مؤيد محمد حبيب، محمد عكرمة المنصور، محمد حاج علي، محمد مصطفى العبود، محمد أحمد الطلاع، راكان الخضير، حسام ياسين”.

أما الائتلاف الوطني فوجهت الدعوة لـ 23 شخصية هم ” رياض سيف، حواس خليل، فؤاد عليكو، عبد الباسط حمو، عبد الرحمن مصطفى، محمد الشمالي، عبد الإله الفهد، رياض الحسن، نذير الحكيم، بدر جاموس، عبد الأحد اصطيفو، ياسر الفرحان، نصر الحريري، يحيى مكتبي، جمال الورد، أنس العبدة، هادي البحرة، جورج صبرة، أحمد سيد يوسف، أحمد رمضان، بسمة محمد، ربا حبوش، عقاب يحيى”.

وعن منصة موسكو سبعة أسماء لم تنشر، فيما رفضت العديد من الشخصيات حضور المؤتمر وعبرت أخرى عم تضامنها مع الهيئة العليا للمفاوضات التي شهدت سلسلة استقالات عديدة بالأمس لعدم توجيه أي دعوة لهم على رأسهم الدكتور “رياض حجاب”.

المصدر وكالات

تعليقات